53- اختبار الشخصية الوسواسية

0 10

53- اختبار الشخصية الوسواسية

اختبار الشخصية الوسواسية
اختبار الشخصية الوسواسية

اختبار الشخصية الوسواسية من الإختبارت التي تحظى باهتمام بالغ من قبل علماء النفس، فمن خلال هذا المقياس يتم تحديد ما إذا كان الشخص مصاب بهذا الإضطراب من عدمه.

وفي العموم باتت الاختبارات الشخصية محل اهتمام العامة، وخاصة تلك التي تركز على الجوانب الإيجابية في كل شخصية، بل تطور الأمر لما هو أكثر من ذلك، حيث اعتمدت بعض الشركات على تلك القياسات من أجل توظيف الشخصية المناسبة للمكان المناسب، كما اعتمدت عليها شركات أخرى في ترقية بعض العاملين بها وعدم ترقية الآخرين

ولعلنا ندرك من كل ذلك أهمية تلك الاختبارات والتي قد وضعت وفقًا لأساسيات محددة في علم النفس، حيث ترتكز أغلبها على تقييم تلك الشخصية وإظهار مواطن القوة والضعف لدى كل منها، ومدى قدرة تحمله، فضلًا عن تقييم شامل لبعض سلوكياته، والتي يمكن أن تحدد إن كان صاحب تلك الشخصية سويًا أم أنه يعاني من اضطراب نفسي.

الشخصية الوسواسية

تعتبر الشخصية الوسواسية نوع من أنواع الاضطراب العقلي والنفسي، إذ أنها مدرجة في الدليل الإحصائي للأمراض النفسية والعصبية، حيث تمت إضافتها على أساس كونها اضطراب، وقد تم ذلك من قبل الجمعية الأمريكية للطب النفسي، منذ خمسينيات القرن الماضي وتحديدًا في سنة 1952.

وقد قدمت تلك الجمعية نمط الشخصية الوسواسية على أنه انشغال مبالغ فيه وغير سوي بالعمل والإلتزام بالكثير من المعايير مع عدم تقبل الخطأ أو كسر أي من القواعد بشكل مزمن ومفرط.

اختبار الشخصية الوسواسية

أسباب اضطراب هذه الشخصية

هناك بعض الأسباب التي تقف خلف إصابة الشخص بهذا الاضطراب، والذي يتم تشخيصه والتأكد من الإصابة به من خلال اختبار الشخصية الوسواسية الذي يجريه الطبيب المختص، ومن أهم تلك الأسباب

  • مدى عنف البيئة المحيطة بالطفل، مع تعرض الطفل للتعنيف المستمر وخاصة إذا قام بكسر أي من قواعد بيئته، قد تجعل منه شخصية وسواسية قهرية.
  • هناك العديد من الأبحاث التي قد أكدت أن الإصابة بهذا الاضطراب قد يرجع إلى تربية الآباء الخاطئة وفرطهم في حماية أبنائهم، حتى وإن تسلطوا على حرياتهم وفرضوا عليهم الطاعة المطلقة.
  • المعايير المجتمعية يمكن أن تخلق من الإنسان شخص مضطرب بنمط الشخصية الوسواسية، فالقيم الصعبة والمبادئ الصارمة التي يخضع إليها مجتمع بعينه، يمكن أن تتسبب في هذا الاضطراب

  • لا ينبغي أن نغفل العامل الجيني عند التحدث عن اختبار الشخصية الوسواسية وما يصاحبه من اضطراب، فهناك بعض الحالات التي قد أثبتت إصابة أفراد من عائلتها بأمراض نفسية واضطرابات مشابهة، ولكن هذا العامل تحديدًا لا يزال تحت الدراسة للتأكد من هذا الأمر.

اختبار الشخصية الوسواسية

هناك العديد من المقاييس والاختبارات النفسية والتي من شأنها أن تقيس أنماط الشخصيات وتفضيلاتها والاضطرابات السلوكية التي تعانيها، حتى يتمكن هذا الاختبار من تغطية كافة الجوانب النفسية والاجتماعية للشخصية محل الفحص.

غالبًا ما يكون هذا الاختبار عبارة عن مجموعة من الأسئلة التي يقوم الطبيب المختص بتوجيهها للمصاب، وتحليل إجاباته عليها، ذلك بالإضافة إلى الدراسة السريرية التي يقوم بها الطبيب من خلال سؤال المقربين منه وتحليل سلوكياته معهم.

فمن المعروف أن صاحب هذا النمط يتسم بالعبوس الدائم، فهو يرفض أي من مظاهر المرح، كما أنه حريص من الناحية المادية بشكل ملحوظ وغير مبرر، ذلك فضلًا عن كونه مولع بالالتزام بكافة المعايير التي وضعها له مجتمعه، أو تلك التي وضعها هو بنفسه لبيته ومن يعيش معه.

ولن نغفل أنه غير ناجح في العمل الجماعي لأنه يرفض إسناد أي مهام لشخص غيره، وحريص على تطبيق المثالية في جميع أموره، مما يعرقله عن الوصول لأهدافه.

كل هذا يتابعه الطبيب إما من خلال إجراء اختبار الشخصية الوسواسية بوضع المريض في مواقف مشابهة أثناء الجلسة أو أسئلة القياسات النفسية، وكذلك العلاقات الاجتماعية الموجودة من حوله، وذلك حتى يتمكن من تحديد العلاج المناسب لكل حالة على حدا.

كيف تقهر شخص قهرك ؟

كيف تقهر شخص قهرك
كيف تقهر شخص قهرك

كيف تقهر شخص قهرك ؟، سؤال متكرر وخاصة في فترة المراهقة وبداية الشباب، ولكن  رغبة الشخص في الانتقام والتفكير فيه باستمرار، يمكن أن تتسبب في تعطيله وتأخره في مستقبله، ففي الوقت الذي يشغل باله بالانتقام، يفوته العديد من الفرص والنجاحات.

ولذلك سنتعرف على أفضل الأساليب التي يمكنك من خلالها الرد على من يقهرك ويستفزك، ولكن دون أن توقف سير حياتك، بل تستفيد من الأمر على المستوى العملي والشخصي أيضًا.

كيف تقهر شخص قهرك ؟

القهر من أصعب الأحاسيس التي يمكن أن تتعرض لها طوال حياتك، والأصعب أن تصاب بهذا الإحساس من شخص مقرب لك، حينها يرتبط الشعور بالقهر مع الشعور الخذلان وفقدان الأمان، ولعل هذا أصعب بكثير من قهر أعدائك لك.

القهر في علم النفس يعني تعرض الشخص لقمع مشاعره وتعرضه للظلم والتنمر من قبل مجموعة من المحيطين به أو فرد واحد، مما يفقد الشخص ثقته بنفسه ويصبح أكثر انطوائية أو أكثر عدوانية، حسب نمط الشخصية نفسها.

كيف قهر شخص قهرك

هناك بعض الأساليب التي يمكنك اتباعها حتى تقوم بهذا الأمر، ومن بينها..

كيف تقهر شخص قهرك

التجاهل

محاولة قهر شخص لك، تعني أنه يراك الأفضل، ولذلك يريد أن ينتقص من أهميتك من خلال قهره لك، حتى يتمكن من زعزعة ثقتك بنفسك، ولذلك فتجاهلك لهذا الشخص وتجاهلك لتصرفاته وأقواله، قد يفي بالغرض، فمنعك من مواجهاته أو الانهزام لما يقوله ويفعله، يشعره أنك غير عابئ بتلك التصرفات الصبيانية.

فالتجاهل في تلك الحال ومع تلك الشخصية تعني أنك غير مهتم بكل ما يحدث، لأنه شخصية أقل من أن تشغل بالك أو تهز اعتبارك، وبالتالي يشعر الطرف الآخر بالقهر والضعف أمام قوتك بتجاهله، فهذا الأمر يتطلب ثقة وقوة للقيام بهذا التصرف

كيف تقهر شخص قهرك من خلال التفوق عليه؟

كما سبق وذكرنا أن من يفكر بقهرك يود أن تفقد ثقتك بنفسك، ويود تأخرك عنه وإفقادك لاحترامك لنفسك واحترام المحيطين بك لك، لذلك كلما حرصت على أن تتفوق عليه وترد كيده في نحره، كلما شَعُر بالقهر.

فإن أردت قهره، عليك أن تتفوق عليه، سواء في مجال العمل أو الدراسة أو حتى في العلاقات الاجتماعية، استخدم الذكاء الإجتماعي والعاطفي لكسب المزيد من الصداقات وكسب محبة الناس واحترامهم لك، حينها سيشعر بضعفه أمامك، وانهزامه أمام تصرفاتك وتفوقك.

تجنب رؤيته وملاقاته

إن كنت تريد معرفة كيف تقهر شخص قهرك ؟، فيمكنك تجنب ملاقاة مثل هذا الشخص حتى لا تشعر بالمضايقة والاستفزاز بسببه، وإن كان يقوم بمحاولة قهرك من خلال مواقع التواصل الإجتماعي، فيمكنك عمل حجب له أو إلغاء متابعته، كما يمكنك تقييد التفاعل فيما بينكما على تلك المواقع، فقط قم باعتزال ما يؤذي مشاعرك ويحطم نفسيتك.

فلا داعي لدخول حرب مع تلك الشخصية، والتي يمكن أن تجبرك أن تتدنى إلى مستوى قد لا ترغب فيه ولا تحبه، حتى تتمكن من الرد عليه، فالتركيز في الاستمتاع بحياتك وتحقيق أهدافك لهو أهم من انشغالك بمثل تلك التصرفات المريضة، ولذلك إن كان من الممكن أن تتجنب تلك السلوكيات فلا تتردد في القيام بذلك.

نصائح هامة قد تعينك وتساعدك في هذا الأمر

  • كن دائم الفخر بنفسك ومعتز بما حققته من إنجازات في حياتك، مهما سمعت من نقد أو قمع أو تقليل من شأن ما وصلت له.
  • لا تسمح لأحد أن يقوم بالتركيز على إخفاقاتك متجاهلًا نجاحك، وإن قام أحدهم بهذا الأمر، عليك أن تذكر أنت ما حققته مؤكدًا أنك قادر على تحقيق المزيد.
  • إن أردت البحث عن كيف تقهر شخص قهرك ؟، فيمكنك مصادقة أصدقائه، ومعرفة المزيد من أسراره، واستخدامها في رد إهانته وقهره.
  • تعلم كيف تقهر من يريدون قهرك من خلال الأفعال وليس الأقوال، فعلى سبيل المثال، تجاهلهم و زود من مهاراتك لتتفوق عليهم، واحرص على تحقيق المزيد من الإنجازات في ظل انشغالهم بهدمك وقهرك، فليكن هذا التصرف دافع لك لتحقيق المزيد.

صفات الشخصية القهرية

صفات الشخصية القهرية
صفات الشخصية القهرية

تعتبر نمط الشخصية القهرية أحد أشهر أنماط الشخصيات الفردية وفقًا لعلم النفس، والذي قسم أنواع الشخصيات إلى ما يقرب من 25 نمط، وسنتابع معكم صفات الشخصية القهرية وكيفية التعامل معها وفقًا لعلم النفس.

جدير بالذكر أن علم النفس قد قام ببناء سمات كل نمط من أنماط الشخصيات وفقًا لدراسات في السلوك الإنساني، بناء على العديد من النظريات والقواعد والاختبار، ولذلك فإن سمات كل نمط ستجدها مطابقة تمامًا للواقع،  بل يمكن أن تكتشف أن هناك بعض الصفات التي كنت تجهلها عن نفسك بالفعل.

ما هي الشخصية القهرية ؟

بداية لك أن تعلم أنه تختلف الشخصية القهرية عن الوسواس القهري كليًا، وليس كما يظن البعض، فهذا النمط من الشخصيات يتسم بسرعة الانفعال، وانحرافه عن قواعد السلوك العامة لكل شخص سوي نفسيًا، وتظهر تلك الانحرافات في سلوكيات تلك الشخصية وخاصة في كل ما يتعلق بالعاطفة والعلاقات الاجتماعية والتفاعل مع المحيطين به.

يكتسب الفرد صفات تلك الشخصية منذ نعومة أظافره، فغالبًا ما تشكل مرحلة الطفولة نوع شخصية كل منا، ومن المؤكد أن صاحب صفات الشخصية القهرية قد تلقى في صغره بعض المواقف والتصرفات التي شكلته على هذا النمط.

ونظرًا للانحرافات السلوكية الموجودة في سمات تلك الشخصية، اعتبرها علماء النفس، أنها تندرج تحت بند المرض النفسي، وعلى صاحب تلك الشخصية زيارة الطبيب النفسي على فترات منتظمة، وجدير بالذكر أن علاج تلك السلوكيات تأخذ فترة علاجية طويلة وتحتاج إلى المواظبة والاستمرارية.

صفات الشخصية القهرية

هناك بعض السمات التي يتصف بها صاحب الشخصية القهرية، ومن بين تلك الصفات ما أهلهم لتقلد العديد من المناصب والمراكز القيادية، ومنها ما تسبب في تدمير العديد من علاقاتهم الاجتماعية، وسنتعرف عليها خلال النقاط التالية..

صفات الشخصية القهرية

الصفات الإيجابية لهذا النمط

  • يتسم صاحب تلك الشخصية بدقته الشديدة في كل ما يقوم به من أعمال، حتى في حياته العامة، فهو يفضل الدقة والتركيز في جميع أموره.
  • نظيف لدرجة كبيرة جدًا، بل يمكن القول أن لديه وسواس من النظافة، ولذلك تجده مهتمًا بتنظيف كل ما حوله من أغراض، ويرغب أن تكون شريكة حياته حريصة جدًا على هذا الأمر.

  • دائمًا يرغب في الوصول إلى أعلى المناصب والحصول على أعلى الدرجات أثناء دراسته، فو دائم السعي لتحقيق الكمال في جميع مناحي حياته، وإن كان هذا الأمر يتسبب له في بعض المشاكل.
  • صاحب الشخصية القهرية ذو ضمير حي، فهو لا يقبل الأخطاء أبدًا، كما أنه يلوم نفسه ويحاسبها بشكل مستمر، بحيث لا يكون هناك مجال للخطأ في تصرفاته.
  • حريص على التعلم وتطوير مهاراته باستمرار، ولعل هذا ما يجعله الأكثر ترشيحًا لتقليد المناصب العليا والقيادية بنسبة أكبر من غيره ممن هم في مثل سنه.

الصفات السلبية لصاحب هذه الشخصية

  • يعتقد أنه صاحب الرأي الصائب دائمًا، وبالتالي لا يتقبل رأي أحد حتى وإن كان صحيح ومنطقي ومبني على خبرات.
  • من بين صفات الشخصية القهرية أنهم لا يجيدون التعبير عن مشاعرهم وأحاسيسهم بشكل لائق، ولذلك غير ناجحين في علاقتهم الاجتماعية.

  • غير جيدين في تكون الصدقات، حيث أنهم يمكن أن يمتلكوا قاعدة كبيرة من المعارف ولكنهم ففقط معارف، أما الأصدقاء الحقيقين، فهم قلة قليلة جدًا.
  • لا يبادرون بتقديم النصيحة مطلقًا، ولعل هذا ما يجعل البعض يظن أنهم يتسمون ببعض الغرور، ولكن الأمر ليس كذلك والدليل أنه إذا طُلبت نصيحتهم، يقدمونها بكل حب، ولكن ينقصهم المبادرة.
  • كثيري القلق بصور كبيرة، ولذلك فهم أكثر عرضة للإصابة بالإكتئاب الشديد وما يترتب على ذلك من عزلة اجتماعية قد تمتد لفترة طويلة.
  • سريعي الغضب، ودائم الشعور بالسخط وعدم الرضا، ولذلك فهو يفتقد الراحة في حياته، فدائمًا يشعر أنه مستنفذ القوى ومرهق نفسيًا.

كيفية التعامل مع صاحب هذه الشخصية

بعدما تعرفنا على صفات الشخصية القهرية ، لابد أن نتعرف على كيفية التعامل معهم، فكثير ممن يخالطون أصحاب تلك الشخصية، يصابون بالحزن لشعورهم الدائم أنهم غير قادرين على تلبية رغبات واحتياجات أصحاب هذا النمط الصعب، وخاصة شريكة حياته وأولاده وزملائه في العمل أيضًا.

وحتى تستطيع أن تتعامل مع صاحب تلك الشخصية، لابد أن تدرك التركيبة النفسية له، وتربط جميع سلوكياته بنمط شخصيته، فهو لم يقصد البعد عنك أو تهميش وجودك، ولكنها طبيعته، خاصة عندما يقرر أن يدخل في عزلته.

وكذلك تجنب مشاجرته أو مجادلته، وخاصة لأنه لا يتقبل النقد، ولن يرى رأي صائب سوى رأيه فقط، فلا داعي لتلك المناقشة، ما دامت لن تسفر عن نتيجة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

العربيةChichewaEnglishEsperantoFrançaisEspañolTürkçe